تعاريف

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • المجلس الإسلامي العربي (8)
    • الأمين العام : السيد الحسيني (11)
    • أهدافنا، مساعدتنا، الإتصال بنا (6)
    • مقالات (10)
    • صورة و خبر (15)
    • تحقيقات (2)
    • سيد الاعتدال (26)

بيانات ونشاطات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • اللقاءات والمقابلات (11)
    • قسم الإعلانات (8)
    • القسم الرياضي (5)
    • خطب الجمعة (31)
    • قسم البيانات (5)
    • قسم النشاطات (60)
    • قسم الفيديو (53)
    • مؤتمرات (12)

إصدارات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • كتب (39)
    • النشرة الشهرية (0)

لغات أخرى

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • فارسى (42)
    • English (85)
    • France (76)
    • עברית (34)

مرئيات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

خدمات :

    • الصفحة الرئيسية
    • أرشيف المواضيع
    • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
    • أضف الموقع للمفضلة
    • إتصل بنا

 

 
  • القسم الرئيسي : تعاريف .

        • القسم الفرعي : خطب الجمعة .

              • الموضوع : السيد الحسيني في خطبة الجمعة : عاشوراء ليست نزاعا بين مذهبين .

السيد الحسيني في خطبة الجمعة : عاشوراء ليست نزاعا بين مذهبين

السيد الحسيني في خطبة الجمعة : عاشوراء ليست نزاعا بين مذهبين
ندعو لمبادرة وطنية انقاذية تجنب لبنان تداعيات سلبية محتملة للقرار الظني


ألقى سماحة العلامة السيد محمد علي الحسيني خطبة الجمعة في مصلى بني هاشم وتناول فيها المعاني الحقيقية لذكرى عاشوراء .
وأكد الحسيني ان الثورة الحسينية تعرضت عبر القرون لتحريفات وتشويهات مختلفة بسبب الانقسامات في الامة الاسلامية ، فجرى تصويرها على انها حركة مذهبية ضد حركة مذهبية أخرى ، او تمرد طائفي على سلطة قائمة على اساس طائفي مختلف .
أضاف : اما الحقيقة فهي غير ذلك بالتأكيد ، لان ثورة الامام الحسين ( ع ) هي حركة اسلامية توحيدية بكل ما للكلمة من معنى . وقوله "اني لم أخرج اشرا ولا بطرا انما خرجت لطلب الاصلاح في امة جدي (ص)، آمر بالمعروف ، وأنهي عن المنكر" . يدل على الرسالة الاسلامية التي حملها كارث عزيز عن جده الرسول الاعظم (ص) ، وهو الحفاظ على الامة الاسلامية .
وتابع : وخير وسيلة لتحقيق هذه المهمة هي وحدة المسلمين ، لا تفرقهم . واجتماع المسلمين ، وليس تشتتهم . وتناصح المسلمين في ما بينهم ، وليس تباعدهم . من هنا فان تقديم الامام الحسين على انه ممثل لمذهب او طائفة ، هو تحريف باطل لدعوته الاساس ، اي الدفاع عن رسالة الاسلام .
وقال : الامام الحسين (ع) لم يكن شيعيا ، بل كان مسلما ، واماما لمسلمين . دعوته لهم هي الاسلام ، ولا شيء غير الاسلام
أضاف السيد الحسيني : من هنا فان تصوير أحداث كربلاء على انها صراع بين مذهبين هو باطل ، وغير صحيح تاريخيا ، ومرفوض لانه يضمر شرا للاسلام والمسلمين . ما جرى في كربلاء هو صراع بين الحق والباطل ، الحق الذي يمثله المعتصمون بحبل الله ، والباطل الذي يمثله  الضالون.
وتابع : في عصرنا هذا ، يستمر الفهم الخاطىء لمعاني الثورة الحسينية ، فيسعى البعض الى اسقاط هذا الحدث التاريخي الاسلامي على واقعنا الراهن ، ليرسخ الانقسام الحاصل بين مذاهب المسلمين . وهذا هو الشر بعينه . لان الامام الحسين ارادها ثورة دفاعا عن الامة ، وهم اليوم يريدونها ، سببا لتمزيق هذه الامة .
أضاف : من هنا قولنا ، ان مناسبة عاشوراء يجب ان تكون مناسبة للوحدة الاسلامية ، من خلال شرح معانيها الاسلامية الحقيقية ، ومن خلال اعادة التذكير باسباب وقوعها ، في زمان ومكان محددين ، من دون ان نسقطها على زمننا ومكاننا الراهنين .ومن دون ان نرسم  لليالي عاشوراء هدفا  يتناقض مع معناها الاصلي . لذا ندعو اخواننا وابنائنا في كل مكان الى احياء المناسبة بما يخدم هدفنا الاسمى ، وهو الدفاع عن الاسلام . وذلك باخراجها من لعبة التناقضات والتباينات الطائفية ، والتي تعود كلها الى اسباب سياسية ، وليس دينية . واول خطواتنا في هذا المجال يجب ان تكون دعوة جميع المسلمين للمشاركة في ليالي عاشوراء ، شرط ان يتولى قراء عارفون وحكماء قراءة المجلس الحسيني ، مستمدا من المصادر الصحيحة .وان يخلو هذا المجلس من المبالغات الخرافية ، ومن التعرض للقضايا  الخلافية بين المسلمين .
 في الشأن السياسي ، نرى ان كل يوم جديد يرفع منسوب التوتر والقلق عند اللبنانيين خوفا واحتسابا من تطورات خطيرة باتت قريبة ، وتتعلق بالمحكمة والقرار الظني . وقد سبق لنا ان حذرنا من مواجهة هذا الموضوع باجواء من الخلاف والانقسام ، وناشدنا ونناشد كبار المسؤولين والقيادات ان يهبوا لوقفة وطنية انقاذية برعاية فخامة رئيس البلاد ، وبحماية من الاخوة العرب ، لتجنيب لبنان اي تداعيات سلبية محتملة .
اننا في شهر الامام الحسين ( ع ) نحث اللبنانيين عموما ، والمسلمين خصوصا ، على الاقتداء بنهجه الاسلامي التوحيدي ، ونؤكد ان اي خلاف سياسي مهما كبر ، يجب ان يبقى في اطاره السياسي ، لا يتجاوزه ابدا ، ليحمل ابعادا مذهبية او طائفية .   
أما في فلسطين  ،  كربلاء هذا العصر ، فتستمر مقاومة الشعب الفلسطيني لمحاولات الغائه من الوجود ، من خلال الغاء تاريخه على تلك الارض الطيبة بتهويدها واحكام السيطرة عليها . ان العرب والعالم مطالبون بخطوات أكثر فاعلية لدعم نضال هذا الشعب المكافح من اجل نيل حريته واستقلاله وتقرير مصيره .
في العراق كنا قد رفضنا التسويات الفوقية التي مارسها بعض الزعماء هناك ، بدعم من قوى اقليمية ودولية ، وأفضت الى تشويه العملية السياسية الديمقراطية . ولا نزال عند موقفنا القائل بان المطلوب في العراق حكومة متوازن تحقق لكل مكونات الشعب العراقي تمثيله الصحيح ، من دون غلبة ولا استئثار . فهذا هو السبيل الوحيد للحفاظ على وحدة العراق في مواجهة مؤامرات تقسيمه وتفتيته .
لقد شهدنا في الايام الاخيرة انعقاد قمة مجلس التعاون الخليجي ، وقد أثلج صدرنا ان بعض العرب يلتقون على تحقيق اهداف سياسية واقتصادية واجتماعية مشتركة . ان هذا النوع من التنسيق والتعاون ، هو المطلوب على المستوى العربي العام . ان امتنا هي خير امة اخرجت للناس ، وابناؤها مدعوون للعمل على هذا الاساس ، بانجاز الدور التاريخي لامتهم ، بدلا من التفرج على تقدم ورقي الآخرين . 

 

القسم الاعلامي

المجلس الاسلامي العربي

الجمعة: 10/12/2010

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   التاريخ : 2010/12/10   ||   القرّاء : 69919



 

 


في مواقع أخرى :

 Twitter

 Face Book

 Instagram

 You Tube

 Telegram

 0096170659565

 arabicmajlis

 مدونة إيلاف

البحث :


  

جديد الموقع :



 السيد الحسيني يلتقي الفريجي ويؤكد على أهمية الحوار بين الأديان لاستتباب السلام العالمي

 العلامة الحسيني يشارك في مؤتمر الوحدة الاسلامية في مكة مكرمة ويشدد على أهمية المؤتمر لمواجهة الفئات الضالة

 الحسيني انعقاد القمة الخليجية في الرياض ضرورة قومية لمواجهة خطر التدخلات الايرانية

 المجلس الإسلامي العربي يشيد بمواقف الملك سلمان في قمة مجلس التعاون الخليجي التطرف الإيراني ينشر الإرهاب في منطقتنا العربية

 الحسيني لصحيفة عكاظ مجلس التعاون يحفظ أمن واستقرار لبنان

 الحسيني و جمعة ويؤكدان على ضرورة التقارب بين المسلمين

 مؤتمر الوحدة الإسلامية يهدف لنشر الوسطية ونبذ الطائفية الحسيني السعودية تسعى لوحدة الصف ولم الشمل دون تمييز

 العلامة الحسيني خلال منتدى تعزيز السلم في أبوظبي حلف الفضول نموذج تاريخي خالد لإرساء سبل التعاون وحماية السلم الأهلي التعددية الدينية لازمة حضارية، تحريفها واستخدامها على غير حقيقتها أمر مرفوض شرعا وقانونا

 العلامة الحسيني يشارك في فعاليات منتدى تعزيز السلم في المجتمعات المسلمة في أبو ظبي

 السيد د محمد علي الحسيني عن ابوظبي ومؤتمر حلف الفضول...والتعددية الدينية والسلم الأهلي

مواضيع متنوعة :



 السفير الإماراتي يزور السيد الحسيني ويسلمه دعوة للمشاركة في المؤتمر العالمي للأقليات المسلمة في أبوظبي

 السيد محمد علي الحسيني: التطرف والتعصب أوبئة خطيرة علاجها يكون بإحياء منهج الوسطية والاعتدال

 العلامة الحسيني خلال مشاركته في فعاليات مخيم بحري للفتيات والفتية: أنتم شعلة الأمل لغد أفضل

 El Husseini durant son visite à la vice-évêque de France: nous partageons les mêmes douleurs et même ennemi terroriste

 Sayed Mohamad El Husseini: What happened in the Jewish holocaust not burn Jews only, in fact it burned the rights which God has honored

 ضرورت بازیابی گفتمان دینی اسلامی سخنرانی علامه سید محمد علی حسینی دبیرکل شورای اسلامی عربی در انجمن علمی بروکسل وابسته به پارلمان اروپا

 (المجلس الإسلاميُّ العربيُّ في لبنان في عامه الثاني)إنشاؤه، وأهدافه، وسيرته منذ نشأ حتى يومنا هذا

 Sayed Mohamed Ali El Husseini a obtenu son doctorat à Istanbul en reconnaissance de ses contributions scientifiques et actif dans la diffusion de la culture de la tolérance et de la coexistence pacifique et le pluralisme religieux

 السيد د محمد علي الحسيني لابد من إصدار قانون رسمي يمنع التحريض على الآخر مهما كان ويدعو إلى تجريم خطاب العنصرية والكراهية الدينية والفكرية

 الكذب مفتاح الخبائث عنوان حلقة برنامج من مكارم الاخلاق للسيد د محمد علي الحسيني

إحصاءات :

    • الأقسام الرئيسية : 5

    • الأقسام الفرعية : 21

    • عدد المواضيع : 539

    • التصفحات : 34704945

    • التاريخ : 13/12/2018 - 07:45

 

E-mail : info@arabicmajlis.com   | |  www.arabicmajlis.com  | |  www.arabicmajlis.org  | |  www.arabicmajlis.net

 

Phone (LB) : 009611455701 || للإطلاع على كافة العناوين وهواتف المجلس الإسلامي العربي : إضغط هنا
 
P.O.BOX : 25-5092 GHOUBEIRY 1 - BEIRUT - LEBANON || ص.ب : 25-5092 الغبيري 1 - بيروت - لبنان