تعاريف

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • المجلس الإسلامي العربي (9)
    • الأمين العام : السيد الحسيني (8)
    • أهدافنا، مساعدتنا، الإتصال بنا (9)
    • مقالات (198)
    • قسم الصور (3)
    • تحقيقات (5)

بيانات ونشاطات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • اللقاءات والمقابلات (252)
    • قسم الإعلانات (14)
    • القسم الرياضي (5)
    • خطب الجمعة (45)
    • قسم البيانات (295)
    • قسم النشاطات (70)
    • قسم الفيديو (35)
    • مؤتمرات (6)

إصدارات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • كتب (42)
    • النشرة الشهرية (0)

فارسى

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • فارسى (45)

English

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • English (72)

France

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • France (69)

עברית

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • עברית (30)

خدمات :

    • الصفحة الرئيسية
    • أرشيف المواضيع
    • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
    • أضف الموقع للمفضلة
    • إتصل بنا

 

 
  • القسم الرئيسي : بيانات ونشاطات .

        • القسم الفرعي : مقالات .

              • الموضوع : بقلم العلامة الحسيني :من عاش على الأزمات سيموت بها حتما .

بقلم العلامة الحسيني :من عاش على الأزمات سيموت بها حتما

سماحة العلامة السيّد محمّد عليّ الحسينيّ- حفظه الله- المرجع الاسلامي لشيعة العرب

من عاش على الازمات سيموت بها حتما

 

العلامة السيد محمد علي الحسيني


مرة أخرى وبعد مرور فترة قصيرة على الاعترافات المثيرة لمير حسين موسوي رئيس وزراء النظام الايراني الاسبق، أطل علينا مهدي کروبي، الرئيس الاسبق لمجلس الشورى الاسلامي بإعترافات أکثر إثارة رغم انها لم تأت بجديد من حيث ماقيل ويقال عن فلسفة هذا نظام ولاية الفقيه واسلوبه المشبوه لإدارة الحکم والبقاء فيه، کروبي، أکد بأن نظام ولاية الفقيه وطوال العقود الثلاثة من عمره، کان يفتعل الازمات على الصعيد الدولي لضمان إستمراره في الحکم، هذا الاقرار الساطع ومن جانب شخص کان يشغل رئيس السلطة التشريعية لنظام ولاية الفقيه، له أهميته القصوى على أکثر من صعيد وتؤکد بصورة قطعية مدى عمق الازمة الحادة التي بات يعاني منها هذا النظام القمعي المناهض لأبناء شعبه اولا ولعموم شعب المنطقة ثانيا.

أن مايتم نشره هنا وهناك من إعترافات وفضائح ووثائق مختلفة تدين نظام ولاية الفقيه وتکشف معدنه الردئ الذي خدع به طوال الاعوام الماضية العالم وخاصة الشيعة، يبين بوضوح أن هذا النظام الطفيلي اساسا قد وصل الى نقطة اللاعودة وانه ومن أجل بقائه فترة أطول على دست الحکم، قد يلجأ الى خيارات متعددة يکون تأثير تداعياتها وظلالها السلبية على شعوب المنطقة أکثر و اقوى، وان نظرة في الماضي القريب وما أرتکبه هذا النظام في مختلف بلداننا العربية بشکل خاص جدا وفي دول اوروبا ولاسيما في فرنسا وبريطانيا و المانيا و النمسا ودول أخرى بشکل عام، تثبت بأن ليس بإمکان هذا النظام أبدا أن يستمر في حکمه القمعي التعسفي الاستبدادي بغير منطق تصدير الازمات والاعتياش عليها کأي نظام طفيلي مريض، وان کل محاولات النظام لإظهار نفسه بمظهر المتسامح و المؤمن بالقيم والمبادئ الانسانية قد ظهر زيفها وکذبها المفرط عندما تحدث کروبي عن حالات تعذيب بالغة الوحشية لقادة من الحرس الثوري أنفسهم وکأن النظام طفق يأکل أزلامه ويفتك بهم لمجرد الظن بولائهم، فها هو أحد قادة الحرس يکتب رسالة مطولة لرأس النظام خامنئي متحدثا فيها عن تعرضه لأبشع أنواع التعذيب طوال ١٤ شهرا مبينا أن"المحققين كانوا يغطسون رأسه في مرحاض مليء بالفضلات البشرية ليعترف بوجود علاقات بينه وبين بنات وزوجات بعض قادة المعارضة".، بهذا المنطق السقيم الاهوج والمريض، يسعى نظام الخبث والمکر والدجل للبقاء في السلطة ونحن لو لاحظنا أن نظاما يتبع هکذا اسلوب وحشي مع فرد من أفراده ممن قضى جل عمره في خدمته، فکيف الحال مع العامة من أبناء الشعب؟ لابل کيف الحال مع شعوب المنطقة؟ أنه سؤال وجيه من الضروري الاجابة عليه ولاسيما من جانب تلك الجهات الشيعية والشخصيات التي تمجد وتطبل و تزمر له ليل نهار وان الزيارة المرتقبة"المثيرة للقلق" لمحمود أحمدي نجاد للبنان والتي ترى غالبية الاوساط السياسية بأنها زيارة إستعراضية الهدف الاساسي منها نقل المشهد الساخن من داخل إيران الى لبنان وجعله مرة أخرى ساحة ومتنفسا لکي يفرغ فيه نظام ولاية الفقيه سمومه وهمومه وازماته ومشاکله المعقدة، ونظرة الى البرنامج الخاص للزيارة وعزمه على زيارة آخر نقطة حدود لبنانية مع الکيان الصهيوني تشير بجلاء الى نيته المبيتة من النفخ في قربة مثقوبة من أجل التغطية على أزمات بلاده الداخلية والتخبط والفوضى الذي يشهده على الصعيد الخارجي سيما مايتعلق بملفه النووي.

اننا کمرجعية اسلاميـة للشيعة العرب، نرى ان لبنان وشعب لبنان، ليسا على إستعداد أبدا لکي يجعلا من نفسيهما کبش فداء او ساحة تصفية حسابات لأية جهة او طرف دولي وانهما يرفضان وبشدة التدخل في شؤونه الداخلية والعبث بمقدراته من أجل غايات واهداف مشبوهة لاعلاقة لها البتة بالمصالح الوطنية للبنان واللبنانيين.

ان رٶيتنا کمرجعية اسلامية للشيعة العرب لمستقبل هذا النظام تتجلى في ان نظام ولاية الفقيه الذي يمر حاليا بواحدة من أقوى وأعنف الازمات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والفکرية التي تواجهه، يسعى جاهدا لکي يبقى واقفا على قدميه رغم أن العالم کله بدأ يراه مترنحا بفعل مجلس المقاومة الايراني الوطني والضغط الشعبي الداخلي المسلط عليه والاخفاق والافتضاح الذي طفق يتعرض له على الصعيد العربي خصوصا بعد کشف الاذرع الجرثومية الخبيثة له في الکويت والبحرين والسعودية والامارات والعراق واليمن ومصر، واننا واثقون من أن هذا النظام الذي برع طوال الاعوام المنصرمة للبقاء بسبب من الازمات التي کان يفتعلها هنا وهناك قد جاء اليوم الذي لابد له فيه من دفع فاتورة الحساب وکما قال الرسول الاکرم(ص): بشر القاتل بالقتل، فإن هذا النظام الذي اوغل في سفك دماء الابرياء وهتك الحرمات ونهب المقدرات من أجل ضمان بقائه، يجب أن ينتظر اللحظة التي سيدفع فيها ضريبة بقائه الباهظة والتي لن تکون إلا بإنهائه وإنهاء وجوده.

*المرجع الاسلامي للشيعة العرب.

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   التاريخ : 2010/09/14   ||   القرّاء : 46981



 

 


في مواقع أخرى :

 Twitter

 Face Book

 Instagram

 You Tube

 arabicmajlis

 مدونة إيلاف

البحث :


  

جديد الموقع :



 العلامة الحسيني يلتقي نائب رئيس الشؤون الدينية التركية أرقون واللقاء دار حول توحيد الموقف الإسلامي لمواجهة التحديات

 دیدار و گفتگوی علامه حسینی با ارگون نایب رئیس امور دینی ترکیه در مورد موضع واحد اسلامی در برابر چالشها

 العلامة الحسيني يكرم مراد علم دار في إسطنبول: مسلسل وادي الذئاب رسالة فنية في مواجهة الإرهاب ودور علم دار كشف بفنه الملتزم حقائق استهداف الأمة

 Master of moderation A documentary about the biography of Dr. Mohamad Ali El Husseini

 المجلس الإسلامي العربي يرحب بزيارة الراعي إلى السعودية الراعية الدائمة للبنان إرهاب ايراني في البحرين ردا على صفعة الحريري ... وولايتي يكشف أسلوب طهران في المقايضة

 مملکة الاعتدال والوسطية و التسامح تستقبل البطريرك الراعي

 فيديو ونص المقابلة السياسية المهمة عبر قناة اورينت مع أمين عام المجلس الإسلامي العربي سماحة العلامة د .السيد محمد علي الحسيني

 Sayed de la modération Un documentaire sur la biographie du Dr. Mohamed Ali El Husseini

 العلامة الحسيني يستنكر اغتيال المناضل الأحوازي الكبير أحمد مولى ابو ناهض : محاولة يائسة من المخابرات الإيرانية لتصفية قضية الأحواز العربية

 حزب الله ميليشيا مرتزقة جوالة تستهدف العرب وتقصف المملكة بصاروخ من اليمن

مواضيع متنوعة :



 بيان: حول اخر المستجدات في العراق

 חכם הדת אלחסיני: בואו נדחה את המלחמות המתקי&#

 العلامة الحسيني في خطبة الجمعة اكد أن اسرائيل تجسد الفساد في البر والبحر

 لقاء صحيفة الوطن البحرانية مع المرجع الاسلامي لشيعة العرب العلامة السيد محمد علي الحسيني

 المجلس الإسلامي العربي هنأ بالسنة الهجرية الجديدة وحيا السعودية بيومها الوطني : نصرالله أثبت تبعيته لإيران بعدم استقبال مقتدى الصدر بسبب انفتاحه على محيطه العربي

 Sayed Mohamad Ali El Husseini, secretary-general of the Arab Islamic Council in Lebanon, said that meetings with believers of other monotheistic religions, particularly the Jewish religion

 «المجلس الإسلامي العربي»:الشيعة العرب ضد «ولاية الفقيه»

 El Husseini au cours d'une rencontre avec le chercheur australien Dr Rodger Shanahan: Islamophobie c’est un phénomène qui doit être confronté

 الحسيني هنأ الامير محمد بن نايف بنجاته:مسيرة مكافحة الارهاب ستستمر مظفرة

 العلامة الحسيني الى باريس: الفكر والمناصحة والإقتصاد في مواجهة الإرهاب والتطرف قبل اللجوء للسياسة والأمن

إحصاءات :

    • الأقسام الرئيسية : 7

    • الأقسام الفرعية : 20

    • عدد المواضيع : 1212

    • التصفحات : 57280638

    • التاريخ : 15/12/2017 - 06:38

 

E-mail : info@arabicmajlis.com   | |  www.arabicmajlis.com  | |  www.arabicmajlis.org  | |  www.arabicmajlis.net

 

Phone (LB) : 009611455702 || للإطلاع على كافة العناوين وهواتف المجلس الإسلامي العربي : إضغط هنا
 
P.O.BOX : 25-5092 GHOUBEIRY 1 - BEIRUT - LEBANON || ص.ب : 25-5092 الغبيري 1 - بيروت - لبنان