تعاريف

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • المجلس الإسلامي العربي (9)
    • الأمين العام : السيد الحسيني (8)
    • أهدافنا، مساعدتنا، الإتصال بنا (9)
    • مقالات (198)
    • قسم الصور (3)
    • تحقيقات (5)

بيانات ونشاطات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • اللقاءات والمقابلات (254)
    • قسم الإعلانات (14)
    • القسم الرياضي (5)
    • خطب الجمعة (45)
    • قسم البيانات (298)
    • قسم النشاطات (70)
    • قسم الفيديو (35)
    • مؤتمرات (6)

إصدارات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • كتب (42)
    • النشرة الشهرية (0)

فارسى

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • فارسى (45)

English

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • English (72)

France

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • France (69)

עברית

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • עברית (30)

خدمات :

    • الصفحة الرئيسية
    • أرشيف المواضيع
    • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
    • أضف الموقع للمفضلة
    • إتصل بنا

 

 
  • القسم الرئيسي : تعاريف .

        • القسم الفرعي : مقالات .

              • الموضوع : مقال بقلم العلامة الحسيني:"احذروا الفتنة " .

مقال بقلم العلامة الحسيني:"احذروا الفتنة "

سماحة العلامة السيد محمد علي الحسيني الأمين العام للمجلس الاسلامي العربي في لبنان 

 

احذروا الفتنة 

السيد محمد علي الحسيني

يسعى نظام ولاية الفقيه في مسعى جديد وخاص له بإثارة أمور من شأنها احداث نوع من الارباك والخلخلة والفوضى في الساحتين الاسلامية والعربية من اجل إشغال المنطقة والعالم بأزمة مفتعلة للتمويه على مخططات أخرى هدفها احداث خلل في الامنين القومي والاجتماعي للمنطقة بشکل عام والمملکة العربية السعودية بشکل خاص.


ان تعاظم الدور الحيوي والحساس للمملکة العربية السعودية على مختلف الاصعدة وبروزها بشکل تصاعدي، قد أتاح في نفس الوقت خدمة المسائل الخاصة بابراز وخدمة الدين الاسلامي ورفع کلمته في مختلف بقاع العالم، وان تعاظم هکذا دور ريادي لدولة عربية حريصة على الاسلام وشؤون المسلمين بشکل عام والامة العربية بشکل خاص، لم يرق أبدا لنظام ولاية الفقيه حيث طفق يعمل وبصورة يغلب عليها التوتر والانفعال للحد من بروز الدور السعودي ولئن کنا قد حذرنا وفي بداية التدخل السافر لهذا النظام في الشأن الداخلي اليمني، من أنه يستهدف دول عربية محورية مهمة مثل المملکة العربية السعودية ومصر بشکل خاص، وحذرنا أکثر من مرة من آفاق وتداعيات وتفاعلات تدخله السافر في اليمن ونبهنا الى أن الغاية النهائية لهذه الرسالة الايرانية هي المملکة العربية السعودية ولاسيما وان التحرکات المريبة للنظام في منطقة القرن الافريقي(إذ يبدو وکأنه قد جعل ثمة مرتکز له في اريتريا)، قد أکدت للعديد من الاوساط الاستخبارية بأن هذا النظام عازم على خلط الاوراق بقوة قبل أن تتم أية مفاوضات سياسية مهمة وحاسمة فيما يتعلق بملفه النووي کما أن حاجته قد صارت ماسة جدا لدفع انظار الشعب الايراني المغلوب على أمره للخارج والذي باتت شرائح کبيرة منه تعيش دون مستوى خط الفقر، وان إختيار اهدافا جديدة غير أهدافها السابقة التي مل منه الشعب الايراني وضجر، تعني لعبة جديدة لکسب المزيد من الوقت ومشاغلة العالم مرة أخرى بلعبة موت أخرى.


وکما هو واضح، فإن المتظاهرين الإيرانيين الذين رفضوا وبصراحة تامة التدخلات السافرة لبلادهم في کل من غزة ولبنان، وطالبوا بمنح الاهتمام لإيران ذاتها لحاجتها الماسة لذلك، فإن هذا النظام الجاهل والمتخلف يتصور بأن تغيير الاهداف من غزة ولبنان الى اليمن والمملکة العربية السعودية مثلا، سوف تنطلي على الشعب الايراني والعالم مثلما أخذهم الوهم في أنها ستغير من موازين القوى في المنطقة وتمنحهم مواقعا جديدة يتمکنون من خلالها فرض أجندتهم السياسية على المنطقة والعالم، لکن التصدي الشجاع والباسل للجيش السعودي لتلك الشراذم المأجورة والمدفوعة قسرا و بهتانا ضد أمن واستقرار المملکة العربية السعودية أذهل العالم کله وانتزع اعجاب کافة الاوساط الاعلامية به ذلك أنه قد تمکن وبجدارة من فرض الارادة السعودية على سوح المواجهة وتطهير کافة الجيوب من دنس تلك التدخلات المريبة. وقطعا ان هذا النجاح السعودي الکبير قد أثار مشاعر الاحباط والاستياء البالغين لدى نظام ولاية الفقيه ولاسيما وانها وبشکل او آخر ردت کيدهم الى نحرهم وهذا مما سيولد في أعماقهم مزيد من الحقد الاسود الاعمى ضد المملکة العربية السعودية بشکل خاص وضد دول الخليج العربي الاخرى خصوصا البحرين والکويت والامارات واننا وبحکم خبرتنا ومعرفتنا بألاعيب ودسائس نظام ولاية الفقيه، فإننا نتوقع بأنه سيقدم على اثارة فتنة أو مشکلة أخرى لکي يغطي على هزيمته وخذلانه أمام الارادة السعودية ونعتقد أنه سيرمي بکل ثقله من أجل احداث ثمة ارباك وخلل في العمق السعودي بشکل خاص او في أية نقطة خليجية أخرى بشکل عام من خلال عناصره المأجورة او المندسة هنا وهناك ومن هنا نلفت انظار الجهات الامنية السعودية والخليجية لأخذ کافة الاحتمالات على محمل الجد والتحلي بالحيطة واليقظة والحذر لکي يفوتوا أية فرصة للأعداء للنيل من الامن والاستقرار السعوديين ومثلما نجح أخوانهم في الجيش السعودي الباسل ورفعوا رأس کل مسلم وعربي، فإن الامر ذاته سيکون بعون الله من نصيب حماة الامن والاستقرار داخل الاجهزة الامنية السعودية والخليجية المختصة.

 *الامين العام للمجلس الاسلامي العربي في لبنان

alsayedalhusseini@hotmail.com

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   التاريخ : 2009/11/10   ||   القرّاء : 50457



 

 


في مواقع أخرى :

 Twitter

 Face Book

 Instagram

 You Tube

 arabicmajlis

 مدونة إيلاف

البحث :


  

جديد الموقع :



 المجلس الإسلامي العربي: الحل اليمني لا يمكن أن ينجز بوجود ميليشيا الحوثي، والإنتفاضة الإيرانية أسقطت قدسية الولي الفقيه وفجرت تناقضات النظام

 وفد المجلس الإسلامي العربي يزور سفير الأردن نبيل مصاروي

 وفد المجلس الإسلامي العربي يزور سفير الجزائر أحمد بوزيان والعلامة الحسيني يشيد بدورها المميز على الصعيدين العربي والدولي

 المجلس الإسلامي العربي يرحب بخيار الشعب الإيراني: نرفع الصوت معهم ضد تخريب أمتنا

 العلامة الحسيني: إرهابيو الخامنئي اغتالوا الشهيد الجيراني لمواقفه الوطنية المشرفة ولرفضه خيانة وطنه و الرضوخ لفتنة الولي الفقيه الإيراني

 العلامة الحسيني يلتقي نائب رئيس الشؤون الدينية التركية أرقون واللقاء دار حول توحيد الموقف الإسلامي لمواجهة التحديات

 دیدار و گفتگوی علامه حسینی با ارگون نایب رئیس امور دینی ترکیه در مورد موضع واحد اسلامی در برابر چالشها

 العلامة الحسيني يكرم مراد علم دار في إسطنبول: مسلسل وادي الذئاب رسالة فنية في مواجهة الإرهاب ودور علم دار كشف بفنه الملتزم حقائق استهداف الأمة

 Master of moderation A documentary about the biography of Dr. Mohamad Ali El Husseini

 المجلس الإسلامي العربي يرحب بزيارة الراعي إلى السعودية الراعية الدائمة للبنان إرهاب ايراني في البحرين ردا على صفعة الحريري ... وولايتي يكشف أسلوب طهران في المقايضة

مواضيع متنوعة :



 كتاب: معرفة نبي الإسلام. تأليف: السيد محمد علي الحسيني اللبناني.

 العلامة الحسيني: نرفض ونحرم سب الصحابة و نؤکد على عدم جواز المس بأمهات المؤمنين مطلقا و جعل وحدة الامة الاسلامية فوق کل إعتبار آخر

 السيد محمد علي الحسيني في حوار خاص مع طارق نجم

 العلامة الحسيني : "مابني على الباطل فهو باطل" نظام ولاية الفقيه هو بالنسبة للتطرف والاستبداد الديني و الارهاب بمثابة الام و الاب و منبعه الاساسي

 المجلس الاسلامي العربي يحذر من المحاولات الايرانية مع لبنان وتركيا : النظام الايراني يبحث يائسا عن دور استراتيجي مفقود في سوريا

 العلاّمة الحسيني: للأنوار الوضع مقلق

 العلامة الحسيني للمستقبل:إيران تدفع بـ«حزب الله» الى المواجهة.. وتقبض الأثمان

 El Husseini emphasizes the need for continuous dialogue and communication between religions to reflect a message of love and peace to the world.

 العلامة السيد محمد علي الحسيني في منتدى الدوحة السابع عشر يدعو لعمل إنساني مشترك من أجل اللاجئين بالعودة الى روح الأديان السماوية وشرائعها

 زار صباح يوم السبت

إحصاءات :

    • الأقسام الرئيسية : 7

    • الأقسام الفرعية : 20

    • عدد المواضيع : 1217

    • التصفحات : 61575039

    • التاريخ : 21/01/2018 - 22:18

 

E-mail : info@arabicmajlis.com   | |  www.arabicmajlis.com  | |  www.arabicmajlis.org  | |  www.arabicmajlis.net

 

Phone (LB) : 009611455702 || للإطلاع على كافة العناوين وهواتف المجلس الإسلامي العربي : إضغط هنا
 
P.O.BOX : 25-5092 GHOUBEIRY 1 - BEIRUT - LEBANON || ص.ب : 25-5092 الغبيري 1 - بيروت - لبنان