تعاريف

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • المجلس الإسلامي العربي (9)
    • الأمين العام : السيد الحسيني (8)
    • أهدافنا، مساعدتنا، الإتصال بنا (9)
    • مقالات (198)
    • قسم الصور (3)
    • تحقيقات (5)

بيانات ونشاطات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • اللقاءات والمقابلات (252)
    • قسم الإعلانات (14)
    • القسم الرياضي (5)
    • خطب الجمعة (45)
    • قسم البيانات (295)
    • قسم النشاطات (70)
    • قسم الفيديو (35)
    • مؤتمرات (6)

إصدارات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • كتب (42)
    • النشرة الشهرية (0)

فارسى

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • فارسى (45)

English

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • English (72)

France

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • France (69)

עברית

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • עברית (30)

خدمات :

    • الصفحة الرئيسية
    • أرشيف المواضيع
    • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
    • أضف الموقع للمفضلة
    • إتصل بنا

 

 
  • القسم الرئيسي : بيانات ونشاطات .

        • القسم الفرعي : مقالات .

              • الموضوع : صحيفة مكة وسر و أساس البلاء في العراق .

صحيفة مكة وسر و أساس البلاء في العراق

صحيفة مكة وسر و أساس البلاء في العراق

السيد محمد علي الحسيني

الاوضاع المأساوية الدامية في العراق و التي تدخل الحزن و الالم و الاسى ليس بقلب و نفس کل عربي و مسلم وانما حتى بقلب و نفس من له شئ من الاحساس و الضمير الانساني، لأن تطورات الاوضاع في هذا البلد المثخن بالجراح و المصائب و الالام، کلها و للأسف البالغ لاتبشر لحد هذه اللحظة بأي خير او أمل، واننا إذ ندعو و نتضرع من الباري القدير عزوجل أن يطفأ نار و لظى هذه الفتنة المستعرة، فإننا ندعو کل الاطراف المعنية أن يفکروا لأکثر من مرة بمآل الامور و نتائجها، لأن السفينة العراقية ان غرقت"لاسامح الله تعالى" فإنها ستغرق بالجميع من دون إستثناء.

هذه الاوضاع المأساوية الخطيرة التي تحدق بالعراق و شعبه المظلوم، حيث يقف العراق قاب قوسين او أدنى من حافة الانزلاق في هاوية الحرب الاهلية ذات الطابع الطائفي و التي لايضمن أحدا عقباها سوى الله تعالى وحده برحمته الواسعة، وان العراق إذ يمر بهکذا ظرف بالغ الخطورة بحيث يهدد وحدته و سيادته الوطنية و يدخل الفرحة و البهجة في قلوب و نفوس أعدائه و المتربصين شرا به، فإننا نجد حريا على العلماء و الفقهاء من الجانبين، أن يدرکوا خطورة الموقف و يعوا حجم و مقدار مسؤوليتهم أمام الله سبحانه‌ و تعالى، لأن الذي ينفخ في نار هذه الفتنة البغيضة کمشارك و حطب لها وبالتالي فإنه يتحمل وزر عمله و تبعاته يوم لاينفع لامال و بنون.

ونحن نتألم بشدة و يعتصر الحزن قلوبنا، فإننا ومن باب واجبنا الشرعي نرغب بتذکير العلماء و الفقهاء من الجانبين"اهل السنة و الشيعة"، بصحيفة مکة التي وقعها فقهاء عراقيون من السنة و الشيعة عند جدار الکعبة في(20/أکتوبر/2006)، والتي تضمنت عشر وصايا هي(: المسلم من شهد الشهادتين ـ لاتأويل فيهما. دماء المسلمين حرام. حرمة دور العبادة. القتل على الهوية فساد في الارض. تجنب الحساسيات الطائفية. مع المظلوم و ضد الظالم. التعاون على البر. تذکير الحکومةـ لاقتالهاـ بواجبها في بسط الامن و تحقيق العدل. تإييد المصالحة الوطنية. المحافظة على إستقلال العراق.)، لکننا نريد أن نعقب هنا؛ من الذي کان له المصلحة في عدم العمل بصحيفة مکة؟ من الذي وقف حجر عثرة أمام عدم تنفيذ الوصايا العشرة الواردة في الوثيقة؟ من الذي له من القوة و السطوة و النفوذ و الدور و التأثير في تعطيل هکذا وثيقة بالغة الاهمية من حيث تأثيرها الکبير في حقن دماء أبناء الوطن الواحد من طائفتين اسلاميتين؟ وعلى الرغم من يقيننا بأن الجميع يعرفون صاحب المصلحة الاکبر و التأثير الاعظم في العراق في مثل هذه الحالات و الذي لايتعدى النظام الايراني الذي جعل من العراق و سوريا لبنان و مناطق أخرى اوراق مساومة و لعب له على طاولة المفاوضات و المحادثات مع الدول العظمى.

قبل أسبوع تقريبا نقلت الانباء خبر مقتل او إيراني من أفراد قوات التعبئة"البسيج" التابعة لنظام ولاية الفقيه في العراق وصفوه بالشهيد الاول دفاعا عن الاضرحة المقدسة في العراق، وکأن العراق ليس فيه من يحمي مقدساته فيلجأ لمن يتربص به الشر من الاساس!

کما أن الانباء نقلت أيضا خبر مقتل عقيد طيار بالحرس الثوري في المعارك الدائرة في العراق بين قوات نوري المالکي و معارضيه وقد تم دفنه يوم الجمعة الماضي بالقرب من شيراز کما ذکرت وسائل الاعلام الرسمية للنظام الايرانية، وان النظام الايراني الذي طالما نفى تدخله العسکري في العراق و أکد بأنه يقف على مسافة واحدة من کل الاطراف العراقية، لکن هذا الکلام البراق و المخادح و الکاذب من اساسه هو نفس الکلام الذي تبجح به في سوريا في بداية الامر و ظل متمسکا به لفترة حتى بدأت جثث قتلاه الذين يسقطون في الوحل السوري على يد الثوار السوريين تفضح کذب نظام ولاية الفقيه و تدحض مزاعمه، واليوم يتکرر نفس السيناريو بکل تفاصيله المشؤومة في العراق، ومثلما کان الهدف هناك الدفاع عن الاضرحة المقدسة فإن نفس الامر يتم تسويقه أيضا في العراق، في الوقت الذي نود أن نذکر أخوتنا من أهل السنة و الشيعة في العراق الجريح المظلوم المبتلى بتدخلات نظام ولاية الفقيه السافرة، أن على الجميع أن يأخذوا العبرة و الموعظة من موقفي الخليفة عمر أبن الخطاب و الامام علي أبن أبي طالب في مواقفهما من دور العبادة و عدم المساس بها و إحترامها ومن واجب الجميع أن يقتدوا بذلك و يجعلونه اسوة حسنة لهم و يتجنبوا قدر الامکان اولئك الذين ينفخون في أبواق الفتنة و الصراع المذهبي الذي لايخدم سوى مصالح و أهداف و أجندة أعداء العراق و المتربصين شرا به.

أکدنا دائما و نعيد التأکيد هنا مجددا، من أن سر و أساس البلاء في العراق، هو نظام ولاية الفقيه دون غيره، وان کل الذي يجري في العراق من مصائب و کوارث و فتن و بلاء انما أساسه و مصدره هو النظام الايراني الذي أن تم وضع حد لتدخلاته السافرة فإن الاوضاع في العراق سوف تأخذ إتجاها آخرا و يمکن حلحلة الامور و معالجتها بأسرع وقت ممکن.

*الامين العام للمجلس الاسلامي العربي .

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   التاريخ : 2014/07/11   ||   القرّاء : 52626



 

 


في مواقع أخرى :

 Twitter

 Face Book

 Instagram

 You Tube

 arabicmajlis

 مدونة إيلاف

البحث :


  

جديد الموقع :



 العلامة الحسيني يلتقي نائب رئيس الشؤون الدينية التركية أرقون واللقاء دار حول توحيد الموقف الإسلامي لمواجهة التحديات

 دیدار و گفتگوی علامه حسینی با ارگون نایب رئیس امور دینی ترکیه در مورد موضع واحد اسلامی در برابر چالشها

 العلامة الحسيني يكرم مراد علم دار في إسطنبول: مسلسل وادي الذئاب رسالة فنية في مواجهة الإرهاب ودور علم دار كشف بفنه الملتزم حقائق استهداف الأمة

 Master of moderation A documentary about the biography of Dr. Mohamad Ali El Husseini

 المجلس الإسلامي العربي يرحب بزيارة الراعي إلى السعودية الراعية الدائمة للبنان إرهاب ايراني في البحرين ردا على صفعة الحريري ... وولايتي يكشف أسلوب طهران في المقايضة

 مملکة الاعتدال والوسطية و التسامح تستقبل البطريرك الراعي

 فيديو ونص المقابلة السياسية المهمة عبر قناة اورينت مع أمين عام المجلس الإسلامي العربي سماحة العلامة د .السيد محمد علي الحسيني

 Sayed de la modération Un documentaire sur la biographie du Dr. Mohamed Ali El Husseini

 العلامة الحسيني يستنكر اغتيال المناضل الأحوازي الكبير أحمد مولى ابو ناهض : محاولة يائسة من المخابرات الإيرانية لتصفية قضية الأحواز العربية

 حزب الله ميليشيا مرتزقة جوالة تستهدف العرب وتقصف المملكة بصاروخ من اليمن

مواضيع متنوعة :



 נאומו של חכם הדת מחמד עלי אלחוסיני בכנס "האי&

 الأمين العام دان المجازر الاسرائيلية في غزة

 العلامة السيد محمد علي الحسيني من باريس : على المسلمين في اوروبا واجب ومسؤولية في المساعدة في حماية واستقرار اوروبا ومنع اي اعتداء عليها وللمتطرفين ,نقول: حذاري ان تنقلوا اسلامكم المشوه المنحرف للغرب

 العلامة الحسيني:حتى الاطفال لم يسلموا من شر ولاية الفقيه

  "المجلس الإسلامي العربي" استنكر العدوان العسكري الغربي على ليبيا

 المجلس الاسلامي العربي دعا الى التماس هلال رمضان بعد غروب الثلاثاء

 "المجلس الاسلامي العربي" اسف لفشل جهود تشكيل حكومة الوحدة

 دعوة إلى حوار إسلامي إسلامي

 Sayyed Mohamad Ali El Husseini '' In his view, Shia's authority of the Jurist (Wilayat al-Faqih) and Daesh were both seeking an alleged caliphate and leadership that justify coercion in the name of religion.

 العلامة الحسيني ضيف الليلة على الإخبارية السعودية

إحصاءات :

    • الأقسام الرئيسية : 7

    • الأقسام الفرعية : 20

    • عدد المواضيع : 1212

    • التصفحات : 57280721

    • التاريخ : 15/12/2017 - 06:39

 

E-mail : info@arabicmajlis.com   | |  www.arabicmajlis.com  | |  www.arabicmajlis.org  | |  www.arabicmajlis.net

 

Phone (LB) : 009611455702 || للإطلاع على كافة العناوين وهواتف المجلس الإسلامي العربي : إضغط هنا
 
P.O.BOX : 25-5092 GHOUBEIRY 1 - BEIRUT - LEBANON || ص.ب : 25-5092 الغبيري 1 - بيروت - لبنان