• الموقع : المجلس الإسلامي العربي .
        • القسم الرئيسي : بيانات ونشاطات .
              • القسم الفرعي : قسم البيانات .
                    • الموضوع : العلامة الحسيني يهنئ المسلمين برأس السنة الهجرية ويوصيهم بالاعتدال في إحياء عاشوراء : الشيعة العرب مدعوون للعب دورهم في التصدي للتحديات التي تواجهها الأمة .

العلامة الحسيني يهنئ المسلمين برأس السنة الهجرية ويوصيهم بالاعتدال في إحياء عاشوراء : الشيعة العرب مدعوون للعب دورهم في التصدي للتحديات التي تواجهها الأمة

بمناسبة الأول من محرم ورأس السنة الهجرية توجه العلامة د.السيد محمد علي الحسيني بالتهنئة والتبريكات للمسلمين ، داعيا الله أن يعيده على الأمتين العربية والإسلامية بالخير والأمن والاستقرار والازدهار .

ومع انطلاق إحياء ليالي عاشوراء، جدد العلامة الحسيني الدعوة إلى تشذيب هذا الحدث التاريخي ممّا علق به من شوائب وخرافات على مر العصور والأزمان، فعاشوراء يجب أن تكون نقيّة بأحداثها ودروسها وكل العبر المستقاة منها، بعيدا عن المغالاة في التعبير، واختراع أحداث وقصص ليست منها في شيء، مكررا الدعوة إلى نقد النصوص علميا وموضوعيا، لإعادتها إلى واقعيتها وصفائها.

 

وطلب السيد الحسيني من خطباء المنابر الحسينية، باستقاء معلوماتهم من المصادر الإسلامية المعتبرة، والكف عن الاستقاء من الأحلام والقصص الخيالية التي تسيء إلى سمعة المنبر الحسيني، وتظهره أنه وسيلة إعلامية هزيلة، لا تنسجم ولا تتناسب مع المستوى الذهني والثقافي للمستمعين، معتبرا أن البديل هو القرآن والسنة المعتبرة والأحداث التاريخية الثابتة.

 

ولفت إلى خطورة بعض الممارسات الشاذة والدموية مثل اللطم والتطبير والتي تصاحب إحياء هذه الذكرى كل عام ، مؤكدا أنها لا تمت بصلة إلى المعاني الحقيقية للمناسبة .

 

كما حذر الحسيني من استغلال المنبر الحسيني لأغراض سياسية مشبوهة، وخصوصا من الذين يستغلون حب الشيعة العرب لشهيد كربلاء وصحبه وآل بيته ، ليستخلصوا منها مواقف سياسية يسقطونها على واقعنا الحالي، خدمة لأهداف خارجية .

وقال : تأتي ذكرى عاشوراء هذه السنة وأرض العراق التي كانت مسرحا لتلك الواقعة التاريخية، تشهد اليوم ثورة العراقيين المظلومين على من استبد بهم وسرق ثرواتهم وحرمهم من أبسط مقومات العيش الكريم، وهي ثورة أيضا على من رهن بلدهم للأطماع الخارجية وجعل شيعة العراق وقودا لتلك الأطماع.

 

وأردف الحسيني : إن أحوال الأمتين العربية والاسلامية ليست جيدة، اذ نواجه تحديات داخلية وخارجية وحروبا وفتنا، ولا بد للشيعة العرب في هذه المرحلة أن يلعبوا دورهم في المواجهة، فيتعاضدوا ويتكاتفوا تحت راية عروبتهم وإسلامهم النقي والمعتدل، لمواجهة هذه التحديات، جنبا إلى جنب مع أولي الامر في البلاد العربية التي ينتمون اليها .

 

وختم الحسيني مؤكدا ثقته بانتصار خير أمة أخرجت للناس على كل اعدائها الداخليين والخارجيين، اذا تمسك المسلمون بحبل دينهم الحنيف، وتوحدوا خلف ولاة امرهم .

العلاقات العامة

المجلس الاسلامي العربي


  • المصدر : http://www.arabicmajlis.com/subject.php?id=1965
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2018 / 09 / 11
  • تاريخ الطباعة : 2018 / 11 / 19